Text Size

بولس يازجي، اسحق محفوض، ميشيل كيّال ويوحنا ابراهيم

سر مسحة المرضى

بالنسبة لـ "الأسرار الكنسية" يعقد قسم فقير في الموقع. ولتعويض هذا الأمر في الشرح اللاهوتي والمفهوم الأرثوذكسي للأسرار الكنسية الرجاء مراجعة قسم البدع والهرطقات، وفي الردود على البدع، التي تحارب الكنيسة بمحاولة انتقاص من قيمة الأسرار من كونها قنوات تنقل النعمة الإلهية الغير مخلوقة وكحياة الشركة في المسيح، يوجد شروح لاهوتية وافية عن إيمان الكنيسة الأرثوذكسية وممارستها للأسرار الكنسية... (وخاصةً سر المعمودية، الكهنوت والإفخارستيا) فلذلك الرجاء التوجه لهذا القسم للتوسع أكثر في الأسرار الكنسية.
كما أنكم تجدوا في المكتبة عدة كتب تتحدث الأسرار تم إضافتها بعد إنشاء هذا القسم منها.
كما يجب التنبيه إلى ضرورة قراءة مقدمة في الأسرار لسيادة المطران كاليستوس (وير) الواردة في كتابه "الكنيسة الأرثوذكسية: إيمان وعقيدة".

سر الزيت المقدس

هو واحد من الأسرار الكنسية التي تتيح لجميع الناس أن يلتقوا الله كمخلِّص في كل مراحل حياتهم، وتعينهم ليحقّقوا في ذواتهم كمال صورة ابن الله الوحيد. فالإنسان الذي يصبح، على سبيل المثال، ابنا لله بالمعمودية يبقى مدعّواً الى أن يتبع السيد ويكون معه في كل لحظات حياته... في طفولته وشيخوخته، في فرحه وحزنه، في عافيته واذا أثقلته الهموم او أرهقته الامراض... في هذا الإطار تمنح الكنيسة سر الزيت المقدس للمؤمنين للدلالة على حضور الله الحي والمحيي مع شعبه المنتظرِ عونَهُ ورحمتَهُ، وهو يختص بكل مرض مهما كان صعبا، ويقام دائما على رجاء الشفاء.

Add a comment

اِقرأ المزيد...

الصلاة على المرضى

أوضح إشارة، في العهد الجديد، للصلاة التي يرفعها الكهنة من أجل شفاء المرضى هي الواردة في رسالة يعقوب الجامعة، نقرأ: "هل فيكم متألّم؟ فليصلّ! هل فيكم مسرور؟ فلينشد! هل فيكم مريض؟ فليدعُ شيوخ الكنيسة، وليصلّوا عليه بعد أن يمسحوه بالزيت باسم الربّ. إنّ صلاة الإيمان تخلّص المريض، والربّ يعافيه" (5: 13-15).

Add a comment

اِقرأ المزيد...