Text Size

بولس يازجي، اسحق محفوض، ميشيل كيّال ويوحنا ابراهيم

الصوم والصلاة

الاشتراك في القداس

في كنيسة خدمت فيها قديما كنت أحصي ان الحضور يوم الأحد كانوا بين 3 و 8% من عدد الرعية. في أبرشيتنا اليوم قال لي احد الكهنة ان كنيسته تجمع 17% من المؤمنين. هذا العدد لا يزال صغيرا. الواضح اذًا ان القلة تصلّي، والغائبون يبررون انفسهم انهم يصلّون في البيت. جوابي كيف تصلّون وانتم تغطّون في النوم او تحتسون القهوة مع نسائكم او تذهبون في نزهة الى البحر صيفا والى كل مكان في الشتاء. أما انك تحتاج الى راحة فأنا أفهم ذلك، ولكن خذها بعد القداس، فالبحر والجبل كافيان لذلك، او تدبروا امر قداس مبكر مع الكاهن للذين يشعرون بحاجة الى النزهات. اقرأ هذا عن المسيحيين الأوائل في اورشليم: “وكانوا يواظبون على تعليم الرسل والمشاركة وكسر الخبز والصلوات” (أعمال الرسل 42:2).

Add a comment

اِقرأ المزيد...

الصلاة القلبية

كتبت إحدى البنات الروحيات للقدّيس: زارتني امرأة تقيّة وكنّا نناقش أموراً روحيّة إلى أن وصلنا إلى موضوع الصلاة، وقد فوجئتُ لسماع ضيفتي تصرّ على أن العائشين في العالم ليسوا فقط بلا قوة للصلاة القلبيّة إنّما هي حتى لا تناسبهم. قلتُ ما بوسعي لكنّي أرغب بطلب كلمة منكم حول هذا الأمر. فأجابها برسالة جاء فيها:

Add a comment

اِقرأ المزيد...

القدّاس طويل

حجّة بعض الذين يتخلّفون عن المشاركة في الخدمة الإلهية أنّ "القدّاس طويل". ولو قبلنا فرضاً أن ندخل في لعبة الزمن وحسبنا وقت الخدمة كاملة بما فيها العظة، لوجدنا انها لا تتجاوز، عموماً، الساعة الواحدة، ويزيد على هذه الساعة ما تفترضه مناولة المؤمنين من وقت.

Add a comment

اِقرأ المزيد...

المزمور الخمسون

يحتلّ المزمور الخمسون في العبادة الكنسية مكاناً مميّزاً، فهو موجود في أغلب الصلوات اليومية: نصف الليل، السحريّة، الساعة الأولى، النوم الكبرى والنوم الصغرى. ويتلوه الكاهن بصوت خافت في القداس الإلهي، حين يبخّر قبل الدورة الكبرى. كما تُتلى بعض آيات منه في البروكيمنن الذي يسبق قراءة الرسالة في القداس. هذا الحضور الكثيف للمزمور الخمسين في الصلوات مردّه الى أهمية هذا المزمور من حيث هو النموذج المثاليّ لصلاة التوبة والرجوع الى الله.

Add a comment

اِقرأ المزيد...

صوم الميلاد

الأصوام الكنيسة الكبرى التي حدّدتها الكنيسة المقدسة أربعة، وهي:

  • صوم الفصح (وهو الاكثر شهرة وممارسة عند مسيحي بلادنا)
  • صوم الرسل (يبدأ بعد عيد العنصرة بثمانية ايام وينتهي بعيد الرسلين بطرس وبولس في 29 حزيران).
  • صوم السيدة (من 1 الى 15 آب).
  • صوم الميلاد (مدته 40 يوما تنتهي بعيد اليملاد).
Add a comment

اِقرأ المزيد...

في إهمال الصلوات الكنسيّة

السؤال الذي يُقلق الغيارى في الكنيسة هو: لماذا معظم الشعب الأرثوذكسيّ يهمل الصلوات الجماعيّة (خصوصاً قدّاس يوم الأحد)؟ ومن يهمل هذه الصلوات مرشح لأن يهمل كلّ ما تطلبه من تقوى وإخلاص وشهادة ... وما لا يخفى أنّ هذا الإهمال عرف - ويعرف - في صفوفنا تبريرات عديدة، ولعلّ أكثرها شيوعاً أنّ معظم المؤمنين يبرّرون غيابهم عن المشاركة في مائدة الربّ بقولهم: إنّهم يتعبون في أعمالهم طيلة أيام الأسبوع، ويحتاجون إلى الراحة في يوم الأحد، فيزيدون ساعات نومهم أو ينظّمون مشاريع لراحتهم والترفيه عنهم... وهذا التبرير يعطينا أن نفهم عمق المشكلة، وهو أنّ معظم الناس لم يعودوا يعتبرون أنّ راحتهم "في يوم الربّ"، كما علّم كليمنضس الإسكندري (+215) الذي قال: "راحة الروحيّين في يوم الربّ (والمقصود أنّ راحة المؤمنين الحقيقيّة تكون بالاشتراك يوم الأحد في القدّاس الإلهي)" (مقتطفات من تيودوطس: 63: 1). وهل من راحة اخرى إن كنّا نسلك بالروح؟

Add a comment

اِقرأ المزيد...

قديسو آحاد الصوم

هم ثلاثة قدّيسين. أوّلهم هو القديس غريغوريوس بالاماس أسقف تسالونيكي الذي نعيّد له في الأحد الثاني. وثانيهم هو القدّيس يوحنا كاتب سلم الفضائل الذي نعيّد له في الأحد الرابع. وآخرهم هي أمّنا البارّة مريم المصرية التي نعيّد لها في الأحد الخامس.

لن ندخل، في هذه العجالة، في تفاصيل سيرهم. فهي منشورة في كتيّب عرّبته منشورات النُور الارثوذكسية، ويمكن أن يعود اليه من لم يطلع عليها بعد، ويقرأه في هذا الصوم، لينتفع من حبّهم وإخلاصهم لله.

Add a comment

اِقرأ المزيد...

هناك لا أعرف أن أُصلي

يقول البعض : "في هذه الكنيسة الصغيرة الخشوعية أعيش القداس الإلهي، بينما في الكنيسة الكبيرة لا أعيش . وإذا كانت جدران الكنيسة مطلية بالكلس الأبيض لا أشعر بشيء . ولكن إذا كانت مرسومة بالأيقونات وكان الايقونسطاس جميلاً ...الخ.

Add a comment

اِقرأ المزيد...

بحث جوجل في كل الموقع

الوصول السريع لأقسام الموقع

حركة زوار الموقع