النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: خدمة صلاة الغروب

  1. #1
    أخ/ت فعّال/ة الصورة الرمزية Gerasimos
    التسجيل: Nov 2007
    العضوية: 1544
    الإقامة: اللاذقية - سوريا
    هواياتي: القراءة والعمل على الكمبيوتر وسماع الموسيقى والمشي
    الحالة: Gerasimos غير متواجد حالياً
    المشاركات: 1,154

    Array

    New21212 خدمة صلاة الغروب

    صلاة الغروب

    الكاهن: تبارك الله إلهنا، كل حينٍ الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين
    القارئ: آمين
    هلموا لنسجد ونركع لملكنا وإلهنا
    هلموا لنسجد ونركع للمسيح، ملكنا وإلهنا
    هلموا لنسجد ونركع للمسيح، هذا هو ملكنا وإلهنا
    المزمور المثة والثالث
    باركي يا نفسي الرب، أيُّها الربُ الهي لقد عظمتَ جداً
    الاعترافَ وعظمَ الجلالِ لبستَ، أنتَ المتسربلُ بالنور كالثوب
    الباسطَ السماءَ كالخيمة، المسقّف بالمياه علاليَّه
    الجاعلَ السحابَ مركبةً له، الماشي على أجنحةِ الرياح
    الصانع ملائكتهُ أرواحاً، وخدامهُ لهيبَ نار
    المؤسس الأرض على استيثاقها، فلا تتزعزع، إلى دهر الداهرين
    رداؤهُ اللجة كالثوب، على الجبال تقف المياه
    من انتهارك تهرب، ومن صوتِ رعدك تجزع
    ترتفع إلى الجبال، وتنخفض إلى البقاع، إلى الموضع الذي أسست لها
    جعلت لها حداً فلا تتعداه، ولا ترجِع فتغطي الأرض
    أنت المرسل العيون في الشعاب، في وسط الجبال تعبُر المياه
    تسقي كل وحوش الغياض، تُقبِل حمير الوحش عند عطشها
    عليها طيور السماء تسكن، من بين الصخور تغرّد بأصواتها
    أنت الذي يسقي الجبال من علاليّه، من ثمرة أعمالك تشبع الأرض
    أنت الذي يُنبت العشب للبهائم، والخضرة لخدمة البشر
    ليخرج خبزاً من الأرض، والخمر تُفرح قلب الإنسان
    ليبتهج الوجه بالزيت، والخبز يُشدد قلب الإنسان
    تروى أشجار الغاب، أرز لبنان التي غرستها
    هناك تعشش العصافير، ومسكن الهيرودي يتقدمَّها
    الجبال العالية للأيلة، والصخور ملجأٌ للأرانب
    صنعَ القمر للأوقات، والشمس عرفت غروبَها
    جعل الظلمة فكان ليلٌ، فيه تعبر جميع وحوش الغاب
    أشبالٌ تزأر لتخطف، وتلتمس من الله طعامها
    أشرقَتْ الشمس فاجتمعَتْ، وفي صيرها ربضَت
    يخرجُ الإنسان إلى عملهِ وإلى خدمتهِ حتى المساء
    ما أعظم أعمالك يا رب، كلها بحكمةٍ صنعْتَ، قد امتلأت الأرض من خليقتك
    هذا البحر الكبير الواسع، هناك دبابات لا عدد لها، حيوانات صغار مع كبار
    هناك تجري السفن، هذا التنين الذي خلقته يلعب فيه
    وكلُّها إياك تترجَّى، لتُعطيها طعامها في حينه، وإذا أنت أعطيتها جَمَعت
    تفتح يدك فيمتلئُ الكل خيراً، تصرف وجهك فيضطربون
    تنزع أرواحهم فيفنون، وإلى ترابهم يَرجعون
    ترسل روحك فيُخلقون، وتجدد وجه الأرض
    ليكن مجد الرب إلى الدهر، يفرح الربُّ بأعماله
    الذي ينظر إلى الأرض فيجعلها ترتعد، ويمسُّ الجبال فتدخّن
    أسبح الرب في حياتي، وأرتل لإلهي ما دمت موجوداً
    يلذُّ لهُ تأَمُّلي، وأنا أفرح بالرب
    لتَبِدِ الخطأة من الأرض والأثمة، حتى لا يوجدوا فيها، باركي يا نفسي الربَّ
    الشمس عرفتْ غروبها، جعل الظلمة فكان ليلٌ
    ما أعظم أعمالك يا رب، كلها بحكمةٍ صنعت
    المجد للآب والابن والروح القدس، الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين، آمين
    هللويا، هللويا، هللويا، المجد لك يا الله (ثلاثاً)، يا إلهنا ورجاءنا لك المجد.

    الكاهن: بسلام إلى الرب نطلب
    الشعب: يا رب ارحم ( وعلى كل طلبة يجاوب الشعب: يا رب ارحم )
    من أجل السلام العلوي وخلاص نفوسنا إلى الرب نطلب
    من أجل سلام كل العالم وثبات كنائس الله المقدسة، واتحاد الجميع، إلى الرب نطلب
    من أجل هذا البيت المقدس والذين يدخلون إليه بإيمان وورع وخوف الله إلى الرب نطلب
    من أجل أبينا ورئيس كهنتنا (فلان) والكهنة المكرمين والشمامسة خدام المسيح وجميع الإكليروس والشعب إلى الرب نطلب
    من أجل حكام هذا البلد ومؤازرتهم في كل عمل صالح، إلى الرب نطلب
    من أجل هذه المدينة (أو هذا الدير المقدس) وجميع المدن والقرى والمؤمنين الساكنين فيها، إلى الرب نطلب
    من أجل اعتدال الأهوية وخصب الأرض بالثمار وأوقات سلامية إلى الرب نطلب
    من أجل المسافرين براً وبحراً وجواً والمرضى والمتألمين والأسرى وخلاصهم، إلى الرب نطلب
    من أجل نجاتنا من كل ضيق وغضب وخطر وشدة، إلى الرب نطلب
    أعضد وخلص وارحم واحفظنا يا الله بنعمتك
    بعد ذكرنا الكلية القداسة الطاهرة الفائقة البركات المجيدة، سيدتنا والدة الإله الدائمة البتولية مريم، مع جميع القديسين، لنودع ذواتنا وبعضنا بعضاً وكلَّ حياتنا المسيح الإله
    الشعب: لك يا رب
    الكاهن: أيها الرب إلهنا الذي عزته لا توصف ومجده لا يُدرك ورحمته لا تُحد ومحبته للبشر لا تُستقصى. أنت أيها السيد اطلع بتحننك علينا وعلى هذا البيت المقدس واجعل مراحمك ورأفاتك غنية علينا وعلى المصلين معنا
    لأنه بك يليق كل مجد وإكرام وسجود، أيها الآب والابن والروح القدس، الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين
    الشعب: آمين

    المزمور 140
    يا رب إليك صرخت فاستمع لي استمع لي يا رب، يا رب إليك صرخت فاستمع لي، أنصت إلى صوت تضرعي، حين أصرخ إليك، استمع لي يا رب
    لتستقم صلاتي كالبخور أمامك، وارتفاع يدي ذبيحة مسائية، استمع لي يا رب
    اجعل يا رب حارساً لفمي وباباً حصيناً على شفتي، لا تُمِل قلبي إلى كلام الشر فيتعلل بعلل الخطايا، مع الناس العاملي الإثم ولا أتفق مع مختاريهم
    ليؤدبني الصدِّيق برحمةٍ ويوبخني أما زيتُ الخاطئ فلا يدهن به رأسي
    لأن صلاتي أيضاً في مسرتهم قد ابتُلِعَت قضاتُهم ملتصقين بصخرة
    يسمعون أقوالي فإنها قد استُلذَّت، مثل سمن الأرض المنشق على الأرض، تبددت عظامهم حول الجحيم
    لأن يا رب يا رب إليك عينيَّ، وعليك توكلت فلا تنزع نفسي
    احفظني من الفخ الذي نصبوه لي ومن معاثر فاعلي الإثم
    تسقط الخطأة في مصائدهم وأكون أنا على انفراد إلى أن أعبر
    المزمور 141
    بصوتي إلى الرب صرختُ، بصوتي إلى الرب تضرعت
    أسكب أمامه تضرعي وأحزاني قدامه أخبر
    عند فناء روحي مني أنت تعرف سبلي
    في هذه الطرق التي أسلك فيها أخفوا لي فخاً
    تأملت في الميامن وأبصرت فلم يكن من يعرفني
    ضاع المهرب مني ولم يوجد من يطلب نفسي
    فصرخت إليك يا رب وقلت أنت هو رجائي وقِسْمي في أرض الأحياء
    أنصت إلى طلبتي فإني قد تذللت جداً
    نجِّني من الذين يضطهدونني فإنهم قد اعتزوا عليَّ
    إلى عشر ستيخونات
    أخرج من الحبس نفسي لكي أشكر اسمك
    إياي ينتظر الصديقون حتى تجازيني
    إلى ثمان ستيخونات
    المزمور129
    من الأعماق صرخت إليك يا رب، يا رب استمع صوتي
    لتكن أذناك تنصتان إلى صوت تضرعي
    إلى ست ستيخونات
    إن كنت للآثام راصداً يا رب يا رب مَن يثبت فإن من عندك هو الاغتفار
    من أجل اسمك صبرت لك يا رب، صَبرت نفسي في أقوالك توكلت نفسي على الرب
    إلى أربع ستيخونات
    من انفجار الصبح إلى الليل، من انفجار الصبح فليتكل إسرائيل على الرب
    لأن من الرب الرحمة ومنه النجاة الكثيرة وهو ينجي إسرائيل من كل آثامه

    المزمور 116
    سبحوا الرب يا جميع الأمم وامدحوه يا سائر الشعوب
    لأن رحمته قد قويت علينا وحق الرب يدوم إلى الأبد
    المجد للآب والابن والروح القدس
    الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين، آمين
    ثم الإيصودون مساء السبت أو الأحد أو العيد المختار
    الكاهن: الحكمة لنستقم
    الشعب: يا نوراً بهياً لقدس مجد الآب الذي لا يموت، السماوي القدوس المغبوط، يا يسوع المسيح إذ قد بلغنا إلى غروب الشمس ونظرنا نوراً مسائياً نسبح الآب والابن والروح القدس الإله فيا ابن الله المعطي الحياة إنك لمستحقٌ في سائر الأوقات أن تسبح بأصوات بارة لذلك العالم لك يمجد
    الكاهن: ترنيمة المساء
    الشعب:
    يوم السبت
    الرب قد ملك والجمال لبس (مرتين)
    لبس الرب القوة وتمنطق بها
    لأنه ثبت المسكونة ، فلن تتزعزع
    الرب قد ملك والجمال لبس
    يوم الأحد
    ها منذ الآن باركوا الرب يا جميع عبيد الرب (مرتين)
    الواقفين في بيت الرب في ديار بيت الهنا
    هامنذ الآن باركوا الرب يا جميع عبيد الرب
    يوم الاثنين
    الرب يستمعني حين أصرخ إليه (مرتين)
    إذ دعوت استجاب لي إله برّي
    الرب يستمعني حين أصرخ إليه
    يوم الثلاثاء
    رحمتك يا رب تدركني جميع أيام حياتي (مرتين)
    الرب يرعاني فلا يعوزني شيء
    رحمتك يا رب تدركني جميع أيام حياتي
    يوم الأربعاء
    اللهم باسمك خلصني وبقوتك احكم لي (مرتين)
    استمع يا الله لصوتي
    أللهم باسمك خلصني وبقوتك احكم لي
    يوم الخميس
    معونتي من عند الرب الذي صنع السماء والأرض (مرتين)
    رفعت عيني إلى الجبال من حيث يأتي عوني
    معونتي من عند الرب الذي صنع السماء والأرض
    يوم الجمعة
    يا ألله أنت ناصري، إلهي رحمتك تدركني (مرتين)
    أنقذني من أعدائي يا الله
    يا الله أنت ناصري، إلهي رحمتك تدركني
    الطلبة الابتهالية
    الكاهن: لِنقُل جميعنا من كل نفوسنا ومن كل أذهاننا لنقل
    الشعب: (بعد كل طلبة) يا رب ارحم، يا رب ارحم، يا رب ارحم
    أيها الرب الضابط الكل إله آبائنا نطلب إليك فاستجب وارحم
    ارحمنا يا الله كعظيم رحمتك نطلب إليك فاستجب وارحم
    وأيضاً نطلب من أجل المسيحيين الحسني العبادة الأرثوذكسيين
    وأيضاً نطلب من أجل رئيس كهنتنا (فلان)
    وأيضاً نطلب من أجل إخوتنا الكهنة والشمامسة والرهبان وكل إخوتنا في المسيح
    وأيضاً نطلب الرحمة والحياة والسلامة والعافية والخلاص لعبيد الله جميع المسيحيين الحسني العبادة الأرثوذكسيين، الساكنين والموجودين في هذه المدينة، والمجتمعين في هذه الكنيسة المقدَّسة والمحسنين إليها وافتقادهم ومسامحتهم وغفران خطاياهم
    وأيضاً نطلب من أجل المطوَّبين الدائمي الذكر الذين عمَّروا هذا الهيكل المقدَّس. ومن أجل جميع المنتقلين من آبائنا وإخوتنا الأرثوذكسيين الراقدين ههنا وفي كل مكان
    وأيضاً نطلب من أجل الذين يقدمون الأثمار والذين يصنعون الإحسان في هذا الهيكل المقدَّس الكلي الوقار. والذين يتعبون ويرتلون فيه. ومن أجل هذا الشعب الواقف المنتظر من لدنك الرحمة الغنية العظمى
    لأنك إلهٌ رحيم ومحبٌ للبشر. وإليك نرفع المجد. أيها الآب والابن والروح القدس. الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين
    الشعب: آمين
    المتقدم: أهلنا يا رب أن نحفظ في هذا المساء بغير خطيئة، مبارك أنت يا رب إلى آبائنا مسبَّح وممجد اسمك إلى الأبد آمين. لتكن يا رب رحمتك علينا كمثل اتكالنا عليك، مبارك أنت علمنا وصاياك. مبارك أنت يا سيد فهمنا حقوقك. مبارك أنت يا قدوس أنرنا بعدلك. يا رب رحمتك إلى الأبد، وعن أعمال يديك لا تعرض، لك ينبغي المديح بك يليق التسبيح لك يجب المجد أيها الآب والابن والروح القدس الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين. آمين
    طلبة السؤالات
    الكاهن: لنكمل طلباتنا المسائية للرب
    الشعب: يا رب ارحم
    الكاهن: أعضد وخلص وارحم واحفظنا يا الله بنعمتك
    أن يكون مساؤنا كله كاملاً مقدساً سلامياً وبغير خطيئة الرب نسأل
    الشعب: استجب يا رب (بعد كل طلبة)
    الكاهن: ملاك سلامٍ. مرشداً أميناً. حافظاً نفوسنا وأجسادنا الرب نسأل
    مسامحة خطايانا وغفران زلاتنا الرب نسأل
    الصالحات والموافقات لنفوسنا والسلامة للعالم الرب نسأل
    أن نتمم بقية زمان حياتنا بسلامة وتوبة الرب نسأل
    أن تكون أواخر حياتنا مسيحية سلامية بغير مضرة ولا خزي وجواباً حسناً لدى منبر المسيح المرهوب نسأل
    بعد ذكرنا الكلية القداسة الطاهرة الفائقة البركات المجيدة، سيدتنا والدة الإله الدائمة البتولية مريم، مع جميع القديسين، لنودع ذواتنا وبعضنا بعضاً وكلَّ حياتنا المسيح الإله
    لأنك إلهٌ صالحٌ ومحب للبشر. وإليك نرفع المجد. أيها الآب والابن والروح القدس. الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين
    الشعب: آمين
    الكاهن: السلام لجميعكم
    الشعب: ولروحك
    الكاهن: لنحن رؤوسنا للرب
    الشعب: لك يا رب
    الكاهن: أيها الرب إلهنا يا من طأطأ السموات ونزل لخلاص جنس البشر، أنظر إلى عبيدك وإلى ميراثك. فإن عبيدك قد حنوا رؤوسهم وأخضعوا أعناقهم لك، أيها القاضي المهيب المحب البشر، غير منتظرين المعونة من البشر، بل منتظرين رحمتك ومتوقعين خلاصك. فاحفظهم في كل حين، وفي هذا المساء الحاضر والليل المقبل، مصونين من كل فعل مضاد شيطاني، ومن الأفكار الباطلة والهواجس الشريرة
    ليكن عزُّ ملكك مباركاً وممجداً. أيها الآب والابن والروح القدس. الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين

    الشعب: آمين
    ثم يتلو القارئ الأبوستيخون المطلوب
    إليك رفعت عيني يا ساكن السماء، كما ترتفع أعين العبيد إلى أيدي مواليهم، وعينا الأمة إلى يدي سيدتها كذلك ترتفع أعيننا إلى الرب إلهنا حتى يترأف علينا.
    إرحمنا يا رب ارحمنا فإننا كثيراً ما امتلأت نفوسنا العار من المخصبين والإهانة من المتكبرين.
    المجد للآب والابن والروح القدس
    الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين، آمين
    الآن أطلق عبدك أيها السيد على حسب قولك بسلام، فإن عيني قد أبصرتا خلاصك الذي أعددته أمام كل الشعوب، نوراً لاستعلان الأمم ومجداً لشعبك إسرائيل
    قدوس الله وما يليها
    ثم نرتل الطروباريات المعينة
    الكاهن:الحكمة
    الشعب: بارك
    الكاهن: المسيح إلهنا الذي هو مبارك كل حين، الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين
    المتقدم: آمين. ليشدد الرب الإله الإيمان المقدس، إيمان المسيحيين الحسني العبادة الأرثوذكسيين، مع كنيسته المقدسة إلى دهر الداهرين آمين
    الكاهن: أيتها الفئق قدسها والدة الإله خلصينا
    القارئ: يا من هي أكرم من الشيروبيم وأرفع مجداً بغير قياسٍ من السيرافيم التي بغير فسادٍ ولدت كلمة الله وهي حقاً والدة الإله إيّاك نعظِّم
    الكاهن: المجد لك يا إلهنا ورجاءنا المجد لك
    القارئ: المجد للآب والابن والروح القدس، الآن وكلََّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين، آمين. يا رب ارحم (ثلاثاً) باسم الرب بارك يا أب
    الكاهن: يجري الختم.




    نقلا عن http://www.pyrgou.org/liturgical/vespers_ar.htm

  2. #2

  3. #3
    أخ/ت نشيط/ة
    التسجيل: Jun 2010
    العضوية: 8703
    الإقامة: سوريا حمص
    هواياتي: الشطرنج-المشي-الانترنت
    الحالة: Elias غير متواجد حالياً
    المشاركات: 352

    Array

    افتراضي رد: خدمة صلاة الغروب

    شرح وتفسير صلاة الغروب


    القسم الاول


    (
    عرض تاريخي )

    تحتل صلاة الغروب في كنيستنا مكانة خاصة في الليتورجيا . لانها تشكل اولى خدم الدور اليومي . غي العروب نحيي غروب الشمس . ولكننا نحيي ايضا مجيء الشمس الذي لا يغرب ابدا ( المسيح ) .
    صلاة العروب تمثل لنا نهاية اليوم . في صلاة المساء ، مساء حياة ايضا ( الآن تطلق عبدك ) فنشكر الله من خلال النعم التي نلناها خلال النهار. ان الليل لا يعود يخفيبنا بعد لان نور المسيح البهي يأتي الينا .
    تعتبر خدمة الغروب من الخدم القديمة في نشأتها فهي تعود الى العهد القديم حيث نقرأ في كتاب الخروج عن طقس اعمال السراج ( خروج 3- - 8 ) . كان اليهود يقوموا به كل يوم . تندريجيا تطورت وتبلورت هذه الخدمة الى ان اصبح لدينا في القرن الرابع خدمة مسائية محددة المعالم . ( المزامير .. افاشين .. طلبات … ) .
    في القرون اللاحقة ظهرت ثلاثة اشكال لخدمة الغروب :
    الشكل الاول ، الشكل الرهباني .
    الشكل الثاني ، الشكل الرعائي .
    الشكل الثالث ، الشكل الرهباني مع الرعائي . ( لهم صفات مميزة )
    الفصل الاول


    نشأة خدمة صلاة الغروب وتتطورها حتى القرن الرابع :

    -
    علاقة صلاة الغروب مع العهد القديم .
    -
    تأثير صلاة الغروب على عبادة العهد الجديد
    -
    خدمة الغروب في مفترة الاضطهادات

    خدمة الغروب في العهد القديم :
    ان خدمة الغروب او ما كان يسمى في العهد القديم طقس " اشعال السراج " مع ما يرافقه من تقديم البخور هو طقس قديم جدا يعود الى زمن كتاب الخروج .
    التفاصيل الطقسية لهذه الخدمة نجدها في كتاب اللاويين ( 24: 1- 25 ) . نلاحظ من خلال وصف الطقس في سفر الخروج واللاويين ان العنصر الاساسي في الخدمة هو اشعال السراج ووضعه خارج حجاب الشهادة في خيمة الاجتماع وان هذا السراج يجب اشعاله دائما امام الرب من المساء حتى الصباح مع تقديم البخور في الصبحاح وفي المساء .
    ايضا نجد ذكرا لهذه الخدمة في سفر دانيال النبي ( دانيال 9: 21) . حتر بعد دمار الهيكل سنة 70 فان اليهود لم ينسوا هذه الخدمة الخاصة باشعال السراج المسائي .

    تأثير خدمة اشعال السراج في عبادة العهد الجديد :

    لقد احب المسيح الهيكل واعتبره بيت ابيه لذا اجتمع فيه المسيح مرارا كثيرة مع الشعب في مواعيد الصلاة ومن اجل الوعظ والتعليم . قبلا الكنيسة لم يكن لها مكان خاص للاجتماع او للصلاة فكان المسيحيون يجتمعون كالسابق في الهيكل ، يقدمون فيه التقدمات ويتممون الشريعة الطقسية . لذلك كان كل التلاميذ 12 ومعهم السبعون يهودا . فكانوا غيارى على العبادة والتقوى والصلاة . فالرسول يعقوب كان اول اسقف لاورشليم كان يسمح له بالدخول حتة الى القدس وكثيرا ما يشاهد في الهيكل راكعا يصلي .
    لذلك عمد الرسل الى تبشير مواطينهم وقد اسووا صلات مهمة بين طنيسة العهد الجديد والهيكل هذا ما نلاحظ في اعمال الرسل (2: 46) واعمال الرسل ( 3: 1 ) .
    فكان ما نقلوا الرسل الى ديانتهم الجديدة طقس اشعال السراج المسائي ، فهذا التقليد المتوارث من الخروج ومن ثم السبي ، لم يكن من السهل عليهم ان يتركوه فنقلوه معهم وخاصة عندما راوا ان ذلك لا يتعارض مع ايمانهم الجديد .
    لقد حلة المعمودية محل الختان .
    لقد حلت الذبيحة غير الدموية محل الذبائح الدموية .
    غير ان الطقس اشعال السراج لم يحل محله اي طقس اخر . بل عوضا عن ذلك وجدوا فيه موضوعا للبشارة الرسولية ( يسوع نور العالم ) .
    اذا النور الساطع من السراج المسائي كان يذكر به لنه النور الحقيقي ينير ويقدس كل انسان آت الى العالم ( يوحنا 1" 9) .
    هكذا اصبح طقس العهد القديم الخاص باشعال السراج المسائي يستعمل باكثر سموا بطريقة مسيحية . نجد اول اشارة لهذه الصلاة في العهد الجديد في بداية انجيل لوقا ( 1: 8- 12 ) .

    خدمة الغروب في القرون الثلاثة الاولى ( فنترة الضطهادات ):

    ان الكنيسة الاولى مارست صلاة المساء، فمعظم الشهادات تورد صلاة المساء مرتبطة بمائدة المحبة ( أغابي ) خاصة بايام الاحاد وسبب يهود الى اللاضطهادات حل دون ممارسة الصلاة العامة صباح ومساء كل يوم .
    كان هناك عدة اشكال ليتورجية لخدمة صلاة المساء :
    يصف ترتليانوس وليمة مسائية اذ يذكر فيها :
    -
    اضاءة السراج المسائي
    -
    صلاة
    -
    فراءة النص
    -
    ترتيل نص آخر من الكتابات المقدسة
    -
    ارتجال نشيدا لله
    -
    اضاءة السراج من فبل ( الشماس )
    -
    حوار بين الاسقف والشعب
    -
    افشين يتلوه الاسقف يشكر فيه الله الذي انارهم من خلال ابنه ..
    -
    التسبيح ، والتمجيد لله بابنه يسوع
    -
    الشعب ، امين .
    -
    هناك ذكر ايضا لخدمة صلاة المساء ( الغروب) في عدة كتب منها كتاب : " الاوامر الرسولية" لـ اقليمنضدس ، يصف به خدمة صلاة المساء . ايضا كتاب : " التقليد الرسولي " لـ هيبوليتوس يصف خدمة صلاة المساء من خلال وصفه لوليمة الاغابي .
    الفصل الثاني


    خدمة صلاة الغروب في القرن الرابع


    (
    فترة الازدهار)


    -شكل الخدمة
    -مميزات الخدمة

    شكل الخدمة ( صلاة الغروب ) قي القرن الرابع :

    اصبحت صلاة المساء خدمة مسائية مستقلة بحد ذاتها عن اي خدمة اخرى . فيها المزامير والافاشين والطلبات المميزة عن تلك التي كانت تقال في القداس الالهي . من مميزات هذه الخدمة :
    وجود طلبات كثيرة شاملة لكل العالم ومن اجل صحة الكنائس وكل البشر.. الاساقفة .. الشيوخ … الشمامسة … الارامل … الفقراء … المرتلين … المسافرين … المرضى … الاعداء والرهبان . ( وكانت تودى هذه الطلباتفيما المؤمنون منحنوا الركب . وكانت ايضا هناك الطلبات والافاشين تسمع وقوفا .)

    مميزات صلاة الغروب في اورشليم ( القرن الرابع ) :
    اربعة مميزات امتازت بها الكنيسة اورشليم دون غيرها من الكنائس .
    1-السراج : كان يؤتى بالسراج من كهف قبر المقدس الذي كان ضمن بناء كنيسة القيامة ، ان هذا الاستعمال المحلي يعود الى وجود سراج مشتعل في قبر الرب ليلا نهارا . ( هذا التقليد الاورشليمي كان الاساس للعادة التي سادت فيما بعد والقاضية بجلب السراج من قدس الاقداس خلال الدخول الغروبي . اذا رأت الكنيسة الشرقية ان المائدة المقدسة رمزا لقبر المسيح . )
    2 -دخول الاسقف : كان الاسقف للكنيسة متأخرا بعد ان يكون قد تلي جزء من المزامير والاندفونات ، اصبحت كنيسة القيامة بعد 325 مكانا مقدسا فكانت رحلات الحج تتوافد باعداد كبيرة . مما كان يفترض وجود عدد كبير من الاكليروس لتأمين الصلاة وكان يرأس الصلاة الاسقف ولكن وجود الاسقف في كل الخدم من البداية والنهاية كان يتطلب منه البقاء في الكنيسة وقتا طويلا يوميا وكان يدخل الاسقف بموكب ضخم واجلال .
    - 3الزياح : ان وجود البستان وجلجلة قرب الكنيسة واقتران هذه الاماكن باحداث مسائية متعلقة بيحياة السيد المسيح كانزاله عن الصليب ودفنه. ادى الى ظهور ممارسة زياح او زيارة الاواكن المقدسة ،هذه عند نهاية صلاة الغروب ، وانتشر هذا التقليد الى خارج حدود كنيسة القيامة اصبح الزياح (خدمة الليتين- السهرانية) يتم في نارثكس(مدخل) الكنيسة . وبقيت الكنيسة محافظة على نظرتها الى الزياح ويسمى بـ ليتين على انه يشير الى حدث دفن المسيح .
    4-اطلاق الموعوظين : كان الشماس يذكر كل واحد بمفرده من الموعوظين والمؤمنين. ويصلي الاسقف افشينا من اجل الجميع معا في بداية الخدمة . وبعد ذلك يقول افشينا وضع الايدي على الموعوظين ثم على المؤمنين . اذ كان يسمح للموعوظين بالمشاركة في صلاة الكنيسة العامة من اجل كل اعضائها خلال خدمة الغروب والسحر ، فقد كان الموعوظون يطلقون في وقت متأخر من الخدمة ، قبل اطلاق المؤمنين .

    يتبع...
    المصدر موجود في المنتدى باسم: شرح وتفسير صلاة الغروب

    †††التوقيع†††

    يوحنا 17: 15
    لست أسأل أن تأخذهم من العالم بل أن تحفظهم من الشرير.



  4. #4
    أخ/ت نشيط/ة
    التسجيل: Jun 2010
    العضوية: 8703
    الإقامة: سوريا حمص
    هواياتي: الشطرنج-المشي-الانترنت
    الحالة: Elias غير متواجد حالياً
    المشاركات: 352

    Array

    افتراضي رد: خدمة صلاة الغروب

    الفصل الثالث


    الاشكال المختلفة لخدمة الغروب

    -الغروب الرهباني
    -
    الغروب الرعائي
    -
    اندماج الغروب الرعائي والرهباني

    مقدمة: ان تمتع الكنيسة بالحرية الدينية في بداية القرن الرابع كان له الاثر الفعال والايجابي على صعيد الطقوس ان كان من ناحية ترتيب الخدم او زيادة الصلوات واغنائها بالافاشين والطلبات والتضرعات . على صعيد خدمة الغروب ظهرت ثلاثة اشكال لخدمة الغروب .

    -1الغروب الرهباني: مع دخول الكنيسة عصر تلازدهار والآمان في القرن الرابع انتشرت الرهبنة والتنسك في صحارى وفي برية وفي اطراف المدن والجبال . فكان لهؤلاء الرهبان زظامهم الخاص في تأدية الصلوات والخدم .
    حيث ان تأدية الخدم المرتلة جعلها في غاية الصعوبة في اقامتها . والاسباب تعود الى :
    -
    صعوبة في تأدية اشعال السراج لعدم توفر المواد الضرورية من زيت او شمع لانهم كانوا يعيشون في قلالي منعزلة ومتفرقة .
    -
    صعوبة في ترتيل الانديفونات او طقس الدخول والزياحات . او حتى ان يقوموا بقراءة الافاشين المخصصة بالكهنة اذ لم يكن لديهم كاهن ، هذا الامر ادى الى ظهور شكل خاص لخدمة الغروب في اديار مصر وفلسطين .
    العنصر الاساسي الجديد الذي دخل على الخدمة الغروب هو كتاب المزامير وبعض الاناشيد والافاشين الكتابية وقد تكرست هذه الافاشين والاناشيد عبر الزمن .

    مشكلة الترتيل :

    في البداية اخذ الرهبان موقف سلبي من الترتيل وكتابة الاناشيد والقوانين. وذلك خوفا من الغرور والاستكبار الذي قد يتعرض له الموهوبون في فن الترتيل . ايضا خاف الرهبان من كتابة الاناشيد لان تأليف الاناشيد كان وسيلة في يد الهراطقة لنشر تعاليمهم الخاصة . والتي كانت تكتب بشكل اغاني القريبة للشعب . لذلك نظر الرهبان الى هذه الاناشيد نظرة شك وخوف . مع علم كان استعمال التراتيل في كنائس الرعايا في المدن استخدموه كوسيلة لجذب الناس الى الكنيسة .
    مع الوقت تغير موقف الرهبان الرافض للترتيل شيئا فشيئا . فالقديس يوحنا كاسيان يذكر ضرورة ترتيل القانون ( قانو الصلاة) مع المزامير ويجب ايضا ترتيل الاندفوني .
    القديس سابا كان يطلب من رهبانه معرفة قانون الترتيل ، ايضا تغير موقف الرهبان الرافض لكتابة الاناشيد اذ وجدوا وسيلة لنشر عقائد الكنيسة . وهكذا اصبحت الاديار مدارس لكتابة الاناشيد ومن اشهرهم : سابا المتقدس،صفرنيوس الاورشبيمي،يوحنا الدمشقي،رومانوس الحمصي،ثيوفانس المرنم، يسوسف التسالونيكي افرام السوريوغيرهم .

    ترتيب خدمة الغروب الرهباني :

    اقدم وصف لخدمة الغروب الرهباني ، جاء من وصف للزيارة قام بها القديس يوحنا موسخوس برفقة القديس صفرنيوس للقديس نيلوس السينائي:
    -
    بداية : المجد للآب والابن والروح القدس
    -
    طوبى للرجل ( مزمور 1)
    -
    يارب اليك صرخت دون طروباريات (مرتلا)
    -
    يا نورا بهيا
    -اهلنا يارب
    -
    صلاة سمعان الشيخ
    ايضا وصف اخر بحسب القديس سابا المتقدس :
    -
    قانون الترتيل يتألف من المزامير 103- 112- 118
    -
    مجد بعد كل جزء من المزامير
    -
    المزامير : 120- 129- 140- 116-
    -
    يا نورا بهيا
    -
    ستخيونات البروكيمنون ( الرب قد ملك ..) يجب ان يرتل مع هللييويا
    -
    اهلنا يارب
    -
    الآن اطلق عبدك
    -
    قدوس الله
    ملاحظة : اذا الترتيب الحالي للغروب جاء من تيبيكون دير القديس سابا في فلسطين .

    2-خدمة الغروب الرعوي " المرتل " ( كنيسة اورشليم( :
    فيه الكثير من التراتيل والاداء الاندفوني للمزامير ودخول مهيب للاكليروس . هذا الغروب كان يرتل كله بعد الصلوات المختصة بالكهنة والطلبات المختصة بالشمامسة.

    (ترتيب الخدمة : (تجري الخدمة في وسط الكنيسة
    -
    التبخير + مباركة هي مملكة
    -
    طلبة + ترتيل ( استمع لي المجد لك يالله )
    -
    اعلان
    -
    ترتيل مزمور 85+ الانديفونة المجد لك ياالله
    -
    طلبة صغيرة + ترتيل هللييويا
    -
    اعلان
    -
    يارب اليك صرخت + الازمة الانديفونة
    -
    دخول الكهنة الجالسين في وسط الكنيسة الى قدس الاقداس
    -
    الحكمة لنستقم
    -
    ترتيل اناسيد القيامة + التبخير
    -
    بروكيمنون الرب قد ملك
    -
    الطلبة الالحاحية … (اهلنا يارب لاوجود اي اثر او ذكر)
    -
    طلبة صغرى+ اعلان
    -
    الانديفونات الصغيرة مثل القداس الالهي : بشفاعات والدة الاله
    -
    طلبة + الانديفونات : خلصنا يا ابن الله يا من قام
    -
    المجد + يا كلمة الله الابن الوحيد
    -
    الآن + ترتيلة للعذراء
    -
    طلبة + اعلان ( لانك قدوس انت يا الهنا ..)
    -
    قدوس الله قدوس القوي … 3 مرات ترتيلا
    -
    طروبارية + مباركة الاسقف + افشين احناء الرؤوس + اعلان + الابوستيخون + الليتين
    -
    اناشيد الحل ( طروبارية )
    -
    ترنيمة الخروج ( افرحي ياوالدة الاله …)
    -
    افشين الحل
    ان جميع المخطوطات والكتب القديمة تتشابه في ترتيب خدمة الغروب الرعائي ومنها:
    -
    صلاة الغروب تقام في وسط الكنيسة .
    -
    مزامير الغروب وانديفونات الطويلة كانت تكتمل قبل دخول الاسقف .
    -
    بعد خدمة الغروب كان يجري الزياح الى البستان المقدس . اي بمعنى انه يصير خدمة الليتين.
    -ترتيل المزامير .

    3 -اندماج خدمة الغروب الرهباني والرعوي :

    ان انتقال خدمة القداس الالهي من المساء الى الصباح واختفاء فئة الموعوظين هذه الامور لعبت دورا كبيرا في تحويل الخدمة الغروب المرتل وايضاغياب عدد الكافي من الاكليروس والمرتلين للقيام بمثل هذه الخدم . مثلا خدمة الغروب المرتل لم يعد يقام في كنيسة القيامة منذ (القرن 11)وكذلك في القسطنطينية منذ ا(لقرن 13). لذلك ونتيجة لتلك الاسباب حالت الكنائس الكبيرة والرعوية الى الغروب الرهباني التي لم تتطلب عددا كبيرا من الاكليروس او من المرتلين المحترفين .
    ان امتزاج الشكلين لخدمة الغروب ادى الى اختفاء بعض الافاشين والانديفونات والطلبات . مثلا اصبح يقام الزياح أو الليتين) فقط ايام الاحادبعد ان كان يقام كل اليوم وايضا الدخول الغروبي ( الايصودن) بعد ان كان يوميا اصبح في الاعياد والاحاد مما ادى الى نوعين من الغروب:
    -
    غروب ممتاز وهو الغروب الذي يرافقه الايصودن

    غروب يومي عادي لا يرافقه الايصودن


    †††التوقيع†††

    يوحنا 17: 15
    لست أسأل أن تأخذهم من العالم بل أن تحفظهم من الشرير.



المواضيع المتشابهه

  1. خدمة صلاة عشيَّات صوم الميلاد( خدمة جديدة)
    بواسطة Bassilmahfoud في المنتدى الخدم الكنسية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2010-12-27, 05:28 PM
  2. شرح وتفسير صلاة الغروب - الجزء الاول
    بواسطة Bassilmahfoud في المنتدى الخدم الكنسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2009-08-14, 06:12 AM
  3. طلب _ صلاة الغروب
    بواسطة samer hazim في المنتدى الليتورجيا
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2009-07-19, 05:27 AM
  4. تأمل في صلاة الغروب
    بواسطة Gerasimos في المنتدى الليتورجيا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2008-01-05, 12:28 PM
  5. ترتيب خدمة صلاة الغروب في الأيام العادية وفي أيام الصوم
    بواسطة الأب يوحنا في المنتدى الليتورجيا
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 2007-10-08, 03:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •