الأسبوع الطقسي

نعرف ان الكنيسة تقدّس كل جزء من الزمن بالصلاة وتذكّر الحوادث المهمة .
كما ان الأصوام والأعياد خلال السنة، تساعدنا على التأمل اليومي لكل ما صنعه الله لأجلنا .
وكما نعرف ان السنة المدنية، تبدأ في أول كانون الثاني .
لكن السنة الكنسية تبدأ في أول ايلول، وهذا التقويم القديم ورثته الكنيسة المسيحية من العبرانيين .
في الكنيسة ايضا دور أقصر يعيد نفسه كل اسبوع، وهو"الدور الأسبوعي".

الأحــد : هو يوم قيامة الرب . انتصار المسيح على الخطيئة والموت بقيامته المجيدة.هو قمة اسبوع . وكما نعيش كل سنة من قيامة الى قيامة، ومن فصح الى فصح، هكذا نعيش كل اسبوع من قيامة الى قيامة . وتتحلق ايام الاسبوع كلها حول الأحد عندما نتناول يوم الاحد نأخذ قوة لباقي الاسبوع .
ان العيش بدون سرّ الشكّر هو كالحياة بدون طعام . لذا نستطيع اخذ طعام الحياة الجديدة التي
يعطيها الرب في المناولة .

الأثنين : فيه تتذكر الكنيسة القوات الملائكية الروحية التي تربط حياتنا بالسماء . علينا ان نتذكر دائما انه بجانب الاشياء التي نرى ونلمس عالما غير منظور تفعل فيه مشيئة الله . ينتمي الملائكة الى العالم غير المنظور. وهم كائنات روحية أو قوى روحية، يستعملها الله لتنقل ارادته ورسائله .

الـثلـثاء: تخصصه الكنيسة للأنبياء وخاصة لآخرهم وأعظمهم يوحنا السابق. وقدرة الأنسان على سماع صوت الله ، الأنبياء . ذلك لأهمية الرسالة التي نقلوها .

الأربعاء : هو يوم التوبة الذي نتذكر فيه الصليب وهو يوم سلّم فيه المسيح. يوم خيانة يهوذا أحد الأثني عشر تلميذا، الذي انقلب ضدّ معلمه . وللتعبير عن توبتنا نصوم في هذا اليوم .

الخميس : هو اليوم الذي فيه نكرّم قادة كنيستنا، أي الرسل القديسين ، ورؤساء الكهنة القديسين.

الجمعة : هو يوم صلب المسيح . وفيه نتذكر صليبه الكريم ، وآلامه المقدسة.

السبت : هو يوم تذكار جميع القديسين الذين انتقلوا عنا، وخاصة العذراء مريم والدة الأله . انه أقدس يوم يستطيع الانسان ان يبلغه في الصلاة .