Text Size

بولس يازجي، اسحق محفوض، ميشيل كيّال ويوحنا ابراهيم


الرسل السبعينهم الذين عينهم السيد المسيح رسلاً له غير الإثني عشر تلميذاً. وأرسلهم اثنين، اثنين أمام وجهه إلى كل مدينة وموضع حيث كان هو مزمعاً أن يأتي، كما ورد في إنجيل القديس لوقا (لو1:10).

هؤلاء الرسل ذوو العدد الكامل (7×10) يذكروننا بشيوخ إسرائيل الذين قال الرَّب لموسى أن يجمعهم ليأخذ من الروح الذي عليه ويضعه عليهم فيحملون معه ثقل الشعب (عدد11: 16-17).

وقد رافق السبعون المسيح وسمعوا تعاليمه وشاهدوا عجائبه. ولما صعد إلى السموات استمروا في نشر الكلمة وبذلوا دماءهم من أجل إرساء كنيسة المسيح. بعضهم، فيما يظن، سقط لضعفه البشري فاستُبدل غيره به. وبعض من أحصتهم الكنيسة في عدادهم لم يعرف السيد شخصياً بل تلاميذه.

أسماؤهم:

أغابوس، أكيل، أمبلياس، حنانيا،أندرونيكوس، أبَلِّس، أبَلِّس الآخر، أبُلُّوس، أرسترخوس، أرستوبولوس، أرتيماس، أرخبس، أسنكريتس، أخائيكوس، برنابا، كاريس، قيصر، صفا، اكليمندس، كوارتس، كريسكيس، أبينتوس، أبفرودتيوس، أرسطوس، أفبولوس، إيفوذوس، فرتوناتوس، غايوس، هرماس، هيروديون، ياسون، لينُس، لوقيوس، مرقص، مرقص الآخر، نركيسُس، نمفاس، أنسيموس، بتروباس، فيليمون، بوديس، روفس، سيلا، سلوانس، أستاخيس، استفانوس، سوستانيس، سوسيباتروس، ترنيوس، تيموثاوس، تيطس، تروفيموس، تيخيكس، زيناس، كودراتس، أوليمباس، فيلفون، فيلولوغوس، أوربانوس، يعقوب أخو الرب، يوستس، سمعان (كليوباس)، استفانوس الشماس، فيلبس الشماس، بروخوروس الشماس، نيكانور الشماس، تيمون الشماس، برميناس الشماس وزكا.

طروبارية باللحن الثالث
أيها الرسل القديسون، تشفعوا إلى الإله الرحيم، ان ينعم بغفران الزلات لنفوسنا.

قنداق باللحن الثاني
لنمدح أيها المؤمنون بتسابيح إلهية، مصفّ تلاميذ المسيح السبعين، ونعيّد لهم لأننا منهم قد تعلمنا جميعنا أن نَعبد ثالوثاً غير منقسم. لأنهم لنا مصابيح للإيمان الإلهي.

بحث جوجل في كل الموقع

الوصول السريع لأقسام الموقع

حركة زوار الموقع