Text Size

بولس يازجي، اسحق محفوض، ميشيل كيّال ويوحنا ابراهيم


صلاة العربون

الكاهن: تبارَكَ اللهُ إلهُنا كلَّ حينٍ، الآنّ وكلِّ أوانٍ وإلى دهرِ الداهرين

الخورس: آمين

الكاهن: بسلام إلى الرب نطلب

الخورس: يا رب ارحم

†من اجل السلام العلوي وخلاص نفوسنا، إلى الرب نطلب

†من اجل سلام كل العالم، وثبات كنائس الله المقدّسة، واتحاد الجميع، إلى الرب نطلب

†من أجلِ هذا البيت المقدّس، الذين يدخلون إليه بإيمان وورع وخوف الله، إلى الرب نطلب

†من أجلِ أبينا و بطريركنا (أو رئيس كهنتنا)، وكهنته المكرمين، و الخدام بالمسيح، وجميع الإكليروس والشعب، إلى الرب نطلب

†من أجلِ عبد الله (فلان) وأمة الله (فلانة) اللذين يخطب الآن أحدهما الآخر، و خلاصهما، إلى الرب نطلب

†من أجلِ أن يُمنحا أولاداً لخلافة الجنس, وكلِ ما يطلبانهِ للخلاصِ, إلى الرب نطلب

†من أجلِ أن تُوجَه لهما المحبةُ الكاملة السلامية و المعونة، إلى الرب نطلب

†من أجلِ أن يُحفظا ويُباركا في الوفاق والإيمان الوطيد، إلى الرب نطلب

†من أجلِ أن يُصانا في عيشة وسيرةٍ لا عيب فيهما، إلى الرب نطلب

†من أجلِ أن يمنحهما الرب إلهنا العرسًَ مكرًّماً والمضجعَ بغير دنسًٍ إلى الرب نطلب

†من أجلِ نجاتنا من كل ضيقٍ وغضبٍ وخطٍر وشدّةٍ إلى الرب نطلب

†أعضد وخلص وارحم واحفظنا، يا اللهُ، بنعمتك

†بعد ذكرنا الكليَّة القداسةِ الطاهرةَ الفائقةَ البركاتِ المجيدة، سيدَتنا والدة الإله الدائمة البتوليةِ مريم مع جميع القديسين.

الخورس: أيتها الفائق قُدسها والدةُ الإلهِ خَلِصينا

†لنودع ذواتنا وبعضنا بعضاً وكل حياتنا المسيحَ الإله.

الخورس: لك يا رب

الكاهن: لأنه لك ينبغي كل مجد وإكرام وسجود، أيُّها الآب والابن والروح القدس، الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين

الخورس: آمين

الكاهن: أيُّها الإله الأبدي، الجامعُ المتفرقات إلى اتحادٍ واحدٍ، والواضع لميل القلب  رباطاً لا ينفَكُّ؛ يا من بارك اسحق ورفقة وأظهرهما وارثين لموعده؛ أنت بارك

أيضاً عبديك هذين (فلان وفلانة). وأرشدهما في كل عملٍ صالحٍ .لأنك الإلهُ الرحيم والمحبّ البشر، وإليك نرفع المجد، أيُّها الآب والابن والروح القدس، الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين . آمين

الكاهن: السلامُ لجميعكم

الخورس: و لروحِكَ أيضاً

الكاهن: لنَحنِ رؤوسَنا للرب

الخورس: لك يا رب

يتلو الكاهن الإفشين التالي:

أيها الربُّ الهُنا. يا من سبقَ فخطبَ لنفسهِ الكنيسةَ التي من الأمم, عذراءَ نقيةً. أنت بارك هذهِ الخطبةَ. واتحد عَبديكَ هذين. و احفظهُما بالسلام و الاتفاقِ, لأنهُُ ينبغي لكَ كلُ تمجيدٍ و إكرامٍ و سجودٍ, أيُها الآبُ و الابنُ و الروحُ القدس. الآنَ وكلَ أوانٍ والى دهر الداهرين.آمين

ويأخذ الكاهن الخاتمين، فيلبس العريس أولاً خاتمه، ثم العروس خاتمها، ويقول للعريس مباركاً إياه:

الكاهن: يُعَرْبَن عبدُ الله (فلان) على أمَةِ الله (فلانة)، باسم الآبِ والابن والروح القدس

الخورس: آمين

ثم يبدّل الخاتمين، فيلبس العروس خاتم العريس، والعريس خاتم العروس، ويقول للعروس مباركاً إياها:

الكاهن: تُعَرْبَن أمَةِ الله (فلانة) على عبدُ الله (فلان)، باسم الآبِ والابن والروح القدس

ثم يعيد الكاهن الخاتمين إلى وضعهما الأول، قائلاً للعريس ومباركاً العريسين معاً:

الخورس: آمين

يُعَرْبَن عبدُ الله (فلان) على أمَةِ الله (فلانة)، باسم الآبِ والابن والروح القدس

الخورس: آمين

إلى الرب نطلب – يا رب ارحم

الكاهن: أيُّها الربُ إلهُنا، يا من رافقَ غلامَ إبراهيم رئيس الآباء فيما بين النهرين حينَ أُرسل ليخطبَ امرأةً لسيدهِ اسحق، وجعل استقاءِ الماءِ, وسيلة . أعلنَ عربونَ رفقة؛ أنت بارك، خطبة (فلان وفلانة) وثبِّت القول الذي تكلما بهِ، وشددهُما بالاتحادِ المقدسَّ الممنوحِ من لدنك. لأنك أنت خالقُ الذكر والأنثى منذُ البدءِ ، ومنك هو اقترانُ المرأةِ بالرجلِ للتعاونِ. ولتناسلِ جنسِ البشرِ. أنت إذن أيُّها الربُّ إلهُنا، يا مُرسلَ الحقَّ على ميراثِكَ و منجزَ وعودِكَ لآبائنا .عبيدكَ و مختاريكَ إلى جيلٍ فجيل، أُنظر إلى عبدك (فلان) وأمتك (فلانة)، وثبِّت عربونهما في الأمانة والاتفاق والحق والمحبة، لأنك أنت يا ربّ أوعزت أن يعطى العربون، والثباتِ في كل شيء. فانهُ بالخاتمِ أُعطيَّّ السلطان إلى يوسف في مصر، وبالخاتم شرًّفَ دانيال في بلدِ بابل، وبالخاتم ظهرَ حقٌ ثامرِ، وبالخاتم صارَ أبونا السماويُّ مترائفاً على الابنِ الشاطر ,قائلاً:" ضعوا خاتماً في يمينهِ واذبحوا العجلَ المسمَّن لنأكل ونفرح" .إن يمينك يا رب, أجازت موسى وجنوده في البحر الأحمر، فأنَّ بكلمتك المُحًّقّة تشدّدت السماواتُ وتأسست الأرض، فبارك يمين عبديك هذين بكلمتكً العزيزةِ وساعدك الرفيع. أنت أيها السيد بارك الآن أيضاً . وَضْعَ هذين الخاتمين بالبركةِ السماوية، وكلاكُ الربِّ ليسلك أمامهُما كلَ أيامِ حياتهما.فأنك أنت يُبارك ويقدسُ كلَ الأشياء، ولكَ نُرسلُ المجد أيها الآبُ والابنُ والروحُ القدس، الآن وكل أوانٍ وإلى دهر الداهرين

الخورس: آمين

ثم يقول الشماس أو الكاهن الطلبات التالية ويجيب الشعب "يا رب ارحم" (ثلاث مرات) على كل طلبة

†ارحمنا يا الله كعظيم رحمتك نطلب إليك فاستحب وارحم

†وأيضاً نطلب من أجلِ أبينا و بطريركنا (أو رئيس كهنتنا)، وكهنته المكرمين، و الخدام بالمسيح، وجميع الإكليروس والشعب

†وأيضا نطلب من اجل عبدي الله"فلان و فلانة" و اللذين يخطبان احدهما للأخر

 †لأنك إله رحيمٌ ومحب للبشر، ولك نرسل المجد أيها الآب والابن والروح القدس الآن وكل أوان وإلى دهر الداهرين

الشعب: آمين

الختم

الكاهن: المجد لك يا إلهنا و رجاءنا المجد لك. أيُّها المسيح إلهنا الحقيقي يا مَن سبقَ فخطبً الكنيسة التي من الأمم عذراءً نقيةً. أنت بشفاعات أمك القديسة الكلِّية الطهارة والبريئة من كلَّ عيب، والقديسين المشرَّفين الرسل الجديرين بكلِّ مديح. وآبائنا الأبرار المتوشِّحين بالله. والملكَين القديسَين المتوَّجَين من الله المعادلَي الرسل قسطنطين وهيلانة. والقديس المعظَّم في الشهداء بروكوبيوس والقديس الذي نقيم تذكارهُ اليوم و جميع القديسين. ارحمنا وخلصّنا بما أنك صالحٌ ومحبّ البشر.

بصلوات آبائنا القديسين أيُّها الرب يسوع المسيح إلهنا ارحمنا وخلصنا

 الشعب: آمين

بحث جوجل في كل الموقع

الوصول السريع لأقسام الموقع

حركة زوار الموقع