أمفيلوخيوس البوشاييفي الحامل الإله

القديس أمفيلوخيوس البوشاييفي

 القديس  أمفيلوخيوس البوشاييفيأبونا الجليل في القديسين أمفيلوخيوس البوشاييفي الحامل الإله هو أحد الرهبان النساك و المجاهدين الروحيين في القرن العشرين. وقد أعطاه الرب موهبة منح الأشفية. يُعيَّد له في 29 نيسان أو في الأول من شهر كانون الأول.

مواصلة القراءة

جاورجيوس الخوزيبي القديس البار

القديسين دومينيكا وجاورجيوس الخوزيبي وهيلاديوس

القديسين دومينيكا وجاورجيوس الخوزيبي وهيلاديوسهو جاورجيوس المولود في إحدى قرى جزيرة قبرص من أبوين تقيَّين متواضعين في عيشهما. كان لهُ أخ اسمه هيراكليدس خرج إلى الأرض المقدَّسة حاجَّاً ثمَّ نزل إلى نهر الأردن وزار لافرا ( دير مركزي لهُ توابع) وترهَّب فيه.

مواصلة القراءة

أفتيميوس الكبير أبينا البار المتوشح بالله

القديس أفتيميوس الكبير

القديس أفتيميوس الكبيرولد أفتيميوس قرابة العام 377 م في ملاطية الأرمنية. اسم أبيه بولس واسم أمه ديونيسيا. كلاهما كان بارزاً وفاضلاً. لكنهما أقاما مكتئبين سنوات لأنهما كانا من دون ذرية. وإذ اعتادا التردد على كنيسة القديس بوليفاكتوس الملاطي دأبا على الابتهال إلى الله أن يمن عليهما بثمرة البطن ويسكِّن لوعتهما. فُقبلت طلبتهما وأنعم عليهما الرب الإله بمولود ذكر أسمياه أفتيميوس، من لفظة افثيميا أي السرور، وذلك لسرور والديه وفرحهما بولادته. هذا نذراه لله من قبل أن يولد. فلما بلغ الثالثة رقد أبوه وقدمته أمه للكنيسة نظير حنة أم صموئيل واقتبلت هي الشموسية.

مواصلة القراءة

الياس الشهيد في الكهنة والخورية افجانيا

الشهيد في الكهنة الياس والخورية افجانيا

الشهيد في الكهنة الياس والخورية افجانياليس من الغريب أن نجد في سير القديسين أن رجلاً وامرأته يحوزان الأكاليل السماوية التي سبق أن استقرت رمزياً على رأسيهما عند زواجهما. إذ من المؤكد أن الزواج ليس مانعاً لبلوغ القداسة، لكن الظروف الخارجية للحياة الزوجية وتربية الأولاد ودعم العائلة، كلها أمور تجعل الزوجين، في معظم الحالات، أقل استعداداً للالتزام بالحياة الروحية. وبما أنه غالباً ما تبقى حياة الأزواج القديسين مستترة في الله، لذا، من المشجِّع أن نقرأ عن زوجين يشتعلان بحب المسيح وكنيسته. وهذه إحدى القصص المؤثّرة الملخّصة عن الشهيد في الكهنة الياس وخوريته [1] افجانيا (شتفروخين) التي شاركته كلاً من أفراحه وأحزانه.

مواصلة القراءة