Text Size

بولس يازجي، اسحق محفوض، ميشيل كيّال ويوحنا ابراهيم

حياته، كتاباته وأفكاره

هذا الجزء من الكتاب "حياة القديس كاسيانوس" هو من تأليف وإعداد القمص تادرس يعقوب، أحد أباء الكنيسة القبطية: وهذا يعني أن ليس كل ما جاء في تعليقات إن كان في متن النص أو حواشيه نتفق معه وأحياناً نختلف معه. ولكننا وجدنا أنه من الجيد نقل هذا الجزء من الكتاب لما فيه فائدة كبيرة للمهتمين واللاهوتيين. أما الذين يريدون قراءة كتابات الآباء فعليهم الانتقال للجزء الثاني والثالث من الكتاب. والرجاء تنبيهنا في حال وجود شيء يتعارض ولاهوت الكنيسة الأرثوذكسية أو رؤيتها للقديس يوحنا كاسيانوس. وقد قمنا في بعض الأحيان بالتنويه لبعض الفقرات التي لا نتفق والكاتب فيها.

وبالنسبة للكتابين المترجمين جاء حولهما في نشرة رعيتي 25 شباط 2001، التالي:

[div3 class="quote" class2="quote-l" class3="quote-r"] أمضى القديس كاسيانوس في رومية عشر سنوات اقتبل خلالها الدرجة الكهنوتية، ثم انتقل الى مرسيليا في بلاد الغال (فرنسا) حيث أنشأ للرجال دير القديس فكتور، عند ضريح شهيد من القرن الثالث، كما أنشأ دير المخلّص للنساء. جعل كاسيانوس التعليم الرهباني موافقًا لشروط العيش في بلاد الغال، للأحوال الشخصية وطبيعة السكان. وضع، بناء لطلب الأسقف كاستور، مؤلفًا بعنوان "المؤسسات الشِركوية" لفائدة الأديرة في منطقة البروفنس. أكمل تعليمه بكتاب آخر أسماه "اللقاءات" عرض فيه مراحل الجهاد من أجل نقاوة القلب والتأمل. [/div3]

ولذلك اعتمدنا الترتيب التاريخي للكتابة، وليس الترتيب المتبع في الكتاب المترجم. إذ جاء أولاً في الكتاب المترجم اللقاءات، وثانياً جاء المؤسسات الشركوية.,

العنوان الكاتب: الزيارات
الكمال الرهباني في فكر القديس يوحنا كاسيانوس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 1686
منهج وأفكار القديس يوحنا كاسيانوس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 1949
لاهوت القديس يوحنا كاسيانوس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 1781
كتاباته: ثانياً المناظرات وثالثاً: التجسد الإلهي - ضد نسطوريوس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 1851
كتاباته: أولاً: المؤسسات لنظام الشركة كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 2500
حياة القديس يوحنا كاسيانوس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 1725
فهرس كتاب حياة، أفكار وكتابات القديس يوحنا كاسيانوزس كتب بواسطة: تادرس يعقوب ملطي، القمص الزيارات: 2857